اللجنة العليا للانتخابات
الخميس 22 / 02 / 2018   
الجريده الالكترونية للإعلان معنا من نحن خريطة الموقع الصفحة الرئيسية  
مجتمع منوعات متابعات تعليم سياحة حوادث ثقافة فن شئون عربيه شئون خارجيه محافظات الانتخابات الرئاسية استاد الجماهير البرلمان وزارات اقتصاد سياسة الأخبار
  اصابة معاون مباحث البدرشين النقيب احمد فايز اثناء مطاردة بعض المطلوبين   «صديق»: «مثلث ماسبيرو» خالية من السكان خلال أسبوع   حملة «موسى مصطفى موسى»: الاتفاقيات الدولية لا تدخل ضمن النقاش الانتخابي   «إسكان النواب»: قانون تصالح المباني المخالفة «مؤقت» لمدة 3 أشهر يستهدف تقنين أوضاع العقارات.   عصام عبد الفتاح: تجاوزات علاء عبد العال «مرفوضة»   «محلية النواب»: 10% من المحال التجارية في مصر مرخصة والانتهاء من القانون دور التشريع الحالي   إخلاء سبيل طبيب مستشفى دكرنس المزيف بالدقهلية    فى حريق كنيسة كرداسة.. كفر حكيم ينتظر القصاص 3 سنوات بين أروقة المحاكم.. الأمن الوطنى تضبط بتهمة ترويع المواطنين.   علاء عبد العال: تعرضنا لظلم تحكيمي.. وأرى حملة ضدنا لمحاولة هبوطنا   إبراهيم حسن: فزنا وسط ظروف صعبة.. وبعض لاعبي المصري يشاركون لأول مرة.
| اّخر الاخبار
بحث
مصر الخير
مؤسسة مجدى يعقوب للقلب
  الأكثر تعليقا
الأكثر قراءة  
الجمعية المصرية للكاريكاتير بتنظيم ورشة عمل للمهتمين بفن الكاريكاتير بالاسكندرية
استبعاد 6 قوائم مرشحة لمجلس الشعب بالسويس لاستكمال الأوراق
اوكازيون كير للرعاية الطبية تطلق برنامج كارت التخفيض الطبي
50 % تخفيض من مصر للطيران على رحلتها الأولى إلى طوكيو
تسريب امتحان مادة العربى والرياضيات للصف السادس الابتدائي 2017 بمطروح
غدا “نايل تي في” تحتفل باليوم العالمي للسياحة
تعاون مشترك بين الوطنية للاعلام وجامعة عين شمس
اعتماد رويترز وbbc أعداد الشهداء الرسمية بحادث الواحات
مطار مرسي علم يستقبل أولي رحلات “توماس كوك”
عرض الكل البوم الصور
الرئيس السيسي يفتتح منتدى شباب العالم
تصويت
  هل يحقق قانون المرور الجديد الانضباط ويخفض معدلات الحوادث؟
نعم
لا
لا أهتم
   
درجه الحراره

صندوق تحيا مصر
د محمد عزمي وكيل وزارة الصحه : اطالب الرئيس السيسي بفتح ملفات اهدار وزير الصحه للمال العام - أخبار الجماهير 57357
 
تفاصيل الخبر
د محمد عزمي وكيل وزارة الصحه : اطالب الرئيس السيسي بفتح ملفات اهدار وزير الصحه للمال العام
5725  زائر الزيارات : 3:12:01 صباحا بتوقيت : 22-12-2017 بتاريخ :

 

فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي

تحية تقدير واعزاز

مقدمه د.محمد عزمى مصطفى..وكيل وزارة الصحه بالجيزه

أتقدم لفخامتكم بشكواى ضد السيد الدكتور وزير الصحه الدكتور أحمد عماد

أولا. ..منذ أن تولى سيادته وزارة الصحه ونحن نعيش ف أزمات تلو الأزمات. ....حيث دأب سيادته على اختلاق الأزمات ومنها أزمة البان الأطفال ..وتم حلها بمعرفة قواتنا المسلحه ...ثم أزمة المحاليل الطبيه.....ثم أزمة نقص الادويه ومنها أدوية السرطان وأدوية التخدير مما كان يهدد بتوقف العمليات ف مستشفياتنا الحكوميه وكنا كوكلاء وزاره ومديري مديريات صحيه نتغلب على تلك المشكله بالتبرعات. ..ثم أزمة المستلزمات الطبيه وتوقف الشركات عن التوريد وحاليا أزمة البنسلين لمرضى القلب

ثانيا ....تعامله بطريقه غير لاءيقه مع كل قيادات وزاره الصحه بأسلوب مهين واقالتهم بدون اى أسباب أو أسباب غير منطقيه لمجرد الاعتراض على قراراته الغير صحيحه والتى تتعارض مع الصالح العام لأى محافظه

ثالثا عدم توافقه مع جميع قيادات الوزاره والدليل تغيير 5 مدير مكتب الوزير 5 قيادات ف خلال عامين

رابعا عزل القيادات لأسباب غير منطقيه مثل عزل مدير مديرية الاسماعيليه وذلك بسبب تحويل حالات مذبحة بير العبد ..قرية الروضه إلى مستشفى جامعة قناة السويس وإصراره على تحويل الحالات إلى معهد ناصر مما أدى إلى وفاة بعض الحالات لطول المسافه من بير العبد إلى القاهره ..وكان الأولى بسيادته انتقال الفرق الطبيه إلى جامعة قناة السويس واستقبال الحالات ف مستشفيات الاسماعيليه

خامسا .قام سيادته بإصدار قرار باقالتى لاعتراضى على سياساته ورفض عشرات الموافقات ف تنقلات الأطباء والصيادله والتمريض وباقى الفريق الطبى بما يضر بمصلحة العمل ...لدرجة أن سيادته يقوم بالتوزيع بنفسه على الوحدات الصحيه والمستشفيات دون النظر لاحتياجات هذه الأماكن من عدمه.....وعندما اعترضت كان رده هذه توازونات سياسيه.مما أدى إلى تكدس الأطباء ف أماكن ...وخلو مستشفيات آخرى من الأطباء والصيادله والتمريض. ....ومعى عشرات المستندات بتوقيع سيادته

سادسا.....اتخاذ قرارات خاطئه كلفت الدوله مئات الملايين ف ظل الازمه الاقتصاديه التى تحتاج إلى الإنفاق السليم. ..مثل مستشفيات التكامل التى قرر سيادته تحويلها إلى مراكز رعاية أم وطفل تحتوى على سريرين عنايه مركزه وعدد 3 أو 4 حضانات. وسريرن أقامه وغرفة عمليات للولادة ...ومساوىء هذا يتلخص ف الاتى؛:

1-شح وندرة أطباء التخدير والعنايه المركزه والحضانات ف المستشفيات العامه والمركزيه وبالتالى فإن ال 45 مستشفى على مستوى الجمهوريه واللى اتكلفوا قرابة ال تسعماءية مليون جنيه لن يعملوا لعدم وجود الأطباء وكان الأولى بسيادته توفير هذه التخصصات أولا للمستشفيات العامه والمركزيه قبل البدء ف مستشفيات التكامل....

..2-الغاء نظام طب الاسره ف هذه القرى التى تم تحويل مستشفياتها إلى مراكز أم وطفل ومن المعروف أن طب الاسره هو عماد مشروع التأمين الصحى. .

..3-هذه المراكز لن تعمل لعدم وجود الكوادر مما يمثل إهدار للأموال لمجرد الشو الاعلامى. ..ومنها عدد 7 مستشفيات بالجيزه ف قرى بعيده ....والامثله على ذلك ف الجيزه....قرية القبابات التابعه لمركز اطفيح. ...فإذا كانت مستشفى اطفيح المركزى ليس بها رعايه مركزه ولا أطباء ...ومازلنا كمديريه صحه تنشئ رعايه مركزه بها بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى ببعض الأموال من بند صيانة المبانى. عدد عشرة أسره. ....ولا يوجد أطباء رعايه بها ..فهل لو توفر 4 أطباء يعملوا على 10 أسره رعايه ف المستشفى المركزى أم يعملوا على 2 سرير ف قرية القبابات......وعلى نفس المنوال مستشفى الصف المركزى ليس بها أطباء رعايه ولا حضانات وطبيب واحد تخدير .....إلا أن سيادته قارب على الانتهاء من مركز الأم والطفل بقرية الأقواز ...وقرية الإخصاص. ..بدون أطباء

وكذلك ف مركز منشأة القناطر ترك المستشفى المركزى الذى يخدم 24 قريه بدون عنايه مركزه أو حضانات ...وذهب إلى قرية بنى سلامه وقرية بهرمس لتحويلها إلى مراكز أم وطفل مما جعلني انتهى من قسم الرعايه المركزه 8 أسره وعدد 14 حضانه بالمستشفى المركزى بمدينة منشأة القناطر بالجهود الذاتيه ومشاركة المجتمع المدنى....مما أغضب سيادته حيث أنه لو وجد أطباء رعايه 3 أو 4 فسوف يعملون ف المستشفى المركزى وليس مراكز الأم والطفل أم سيريرين عنايه و أو 4 حضانات وبالتالى سوف تتوقف هذه المراكز. ......التى تتكلف 20 مليون جنيه لكل مركز أم وطفل ......هذه المبالغ لو أنفقت على المستشفيات المركزيه لكان لها شأن آخر

سابعا.....إجبار مديري مديريات الصحه عل عدم تحويل حالات الحوادث إلى المستشفيات الجامعيه والتى بنيت من أموال الشعب واختراع ما يسمى مستشفيات الاحاله بالرغم من عدم جاهزية مستشفياتنا العامه والمركزيه واجبار مديرى المديريات على التعاقد مع مدرسين من الجامعه ب 1400 جنيه ف اليوم بالمخالفة لقانون الخدمه المدنيه. ...ويثير المشاكل والضغينه بينهم وبين أطباء وزارة الصحه الذين لا يتعدى مرتب الطبيب منهم 2000 جنيه ف الشهر أو 3000 على أقصى تقدير ويري طبيب الجامعه المتعاقد يحصل عل 1400 جنيه ف اليوم. .....ولقد ابلغت الجهات الرقابيه بهذه المشاكل كلها وخصوصا مراكز الأم والطفل والتعاقدات الغير منطقيه. .....واخبرتهم بعدم تحمل المسؤليه ف تشغيل هذه المراكز لعدم وجود الكوادر البشرية واستحاله توفيرها. .

أتقدم لفخامتكم بهذه الشكوى واطلب التحقيق فيها بمعرفة الرقابه الاداريه. ......وتفضلوا بقبول وافر الاحترام والتقدير

د محمد عزمى مصطفى

وكيل وزارة الصحه بالجيزه

إرسل الخبر لصديق إرسل الخبر لصديق طباعة

بنك التعمير والاسكان

 
أضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
  يرجى كتابة الرقم الظاهر بالصورة فى مربع التأكيد
رمز التاكيد
تراجع      
500500
↑ للاعلى
الأخبار
 محليه
 عربيه
 عالميه
سياسة
 سياسة
 تقارير
اقتصاد
 مال واعمال
 مستثمرون
 البورصه
وزارات
 وزارات
البرلمان
 احزاب
 برلمانيون
 لجان البرلمان
استاد الجماهير
 الدوري المصري
 كل الالعاب
 الجبلايه
 الدوري الاوروبي
الانتخابات الرئاسية
 حملات مرشحى الرئاسة
  الهيئة الوطنية للانتخابات
محافظات
 محافظات
 محليات
شئون خارجيه
 افريقيا
 الاتحاد الاوروبي
 العالم
شئون عربيه
 جامعة الدول العربيه
 تقارير
فن
 سينما
 فنون
ثقافة
 ثقافة
 ماسبيرو
حوادث
 حوادث وقضايا
 ملفات المحاكم
سياحة
 سياحة داخلية
 سياحة خارجية
تعليم
 مدارس وجامعات
 كواليس الوزارة
متابعات
 الان
 خير بلدنا
منوعات
 عالمية
 توك شو
 صحافه الجماهير
مجتمع
 منظمات
 هيئات
 مقالات
  برمجة و تصميم برمجة و تصميم فكرة تقنية لتقنية المعلومات فكرة تقنية جميع الحقوق محفوظة لجريده اخبار الجماهير   
57357