سيراميك كليوباترا
الثلاثاء 11 / 12 / 2018   
الجريده الالكترونية للإعلان معنا من نحن خريطة الموقع الصفحة الرئيسية  
مجتمع منوعات متابعات تعليم سياحة حوادث ثقافة فن شئون عربيه شئون خارجيه محافظات ملفات استاد الجماهير البرلمان وزارات اقتصاد سياسة الأخبار
  النائب إيهاب غطاطى يقترح تنظيم قوافل دعوية بالتنسيق مع الأزهر لمواجهة التطرف   ماكرون: تدابير عاجلة لمساعدة من تقل رواتبهم عن 2000 يورو   بقيادة الكابتن محمد محيي : التنميه سبورت 2000 يكتسح حلوان الرياضي ب 3 أهداف نظيفه   حبس 7 ضباط بقسم الهرم على ذمة قضية تعذيبهم محتجز حتى الموت   بمساعدة ( جلبيرتو ) الانجولي : الأهلي يقترب من ضم جناح أول أغسطس الانجولي   رئيس «الحديد والصلب» الأسبق يكشف المستور : الشركة تمتلك خامات بـ 6 مليارات دولار ولا أعلم أين هي ؟؟؟   إنذار شديد اللهجة من رئيس البرلمان للحكومة بسبب غياب الوزراء لن أسمح بتكرار غياب الوزراء ،   نائبة تهاجم «مدبولي والمصيلحي» : بسبب مشكلات بطاقات التموين.. وبسببكما أصبحت مصر مليئة بالفقراء».   عبد العال: قانون المحال العامة لن يطبق على العقارات المبنية في 2018   الحسيني لوزير التموين : ركز في شغلك وأترك مسئولية بلدتك لنواب الدائره فهم الاولي بها
| اّخر الاخبار
بحث
مؤسسة مجدى يعقوب للقلب
  الأكثر تعليقا
الأكثر قراءة  
الجمعية المصرية للكاريكاتير بتنظيم ورشة عمل للمهتمين بفن الكاريكاتير بالاسكندرية
استبعاد 6 قوائم مرشحة لمجلس الشعب بالسويس لاستكمال الأوراق
تسريب امتحان مادة العربى والرياضيات للصف السادس الابتدائي 2017 بمطروح
اوكازيون كير للرعاية الطبية تطلق برنامج كارت التخفيض الطبي
50 % تخفيض من مصر للطيران على رحلتها الأولى إلى طوكيو
غدا “نايل تي في” تحتفل باليوم العالمي للسياحة
تعاون مشترك بين الوطنية للاعلام وجامعة عين شمس
اعتماد رويترز وbbc أعداد الشهداء الرسمية بحادث الواحات
مطار مرسي علم يستقبل أولي رحلات “توماس كوك”
عرض الكل البوم الصور
الرئيس السيسي يفتتح منتدى شباب العالم
تصويت
  هل تتوقع نجاح الحكومة في إغلاق الحضانات غير المرخصة؟
نعم
لا
لا أهتم
   
درجه الحراره

صندوق تحيا مصر
زكي السعدني يكتب : عمرو دياب يهدد مجانية التعليم! - أخبار الجماهير 57357
 
تفاصيل الخبر
زكي السعدني يكتب : عمرو دياب يهدد مجانية التعليم!
42  زائر الزيارات : 1:26:42 صباحا بتوقيت : 13-11-2018 بتاريخ :
 
 
 

أستغفر الله العظيم‏..‏ هو خلاص معدش فيه حاجة ممكن تشغل بال واهتمام وزير التربية والتعليم غير القضايا الجانبية التى لن تصلح حال التعليم رغم أن مشاكله زى الهم على القلب ولا تعد ولا تحصى .. انقض علينا الدكتور طارق شوقى بتصريحات غريبة وعجيبة حول مجانية التعليم..نفسى أعرف ايه دخل عمرو دياب فى مجانية التعليم ؟وإيه علاقة تذكرة دخول الحفل بسعر 20 ألف جنية بمجانية التعليم برده؟ هو مش فيه دستور بينص على مجانية التعليم ولا ايه؟! أنا فى اعتقادى ان ارتفاع اسعار تذاكر دخول حفلات عمرو دياب الى 20 الف جنيه كما يقول وزير التربية والتعليم ستكون سببًا فى ضرب المجانية فى مقتل والعمل على ترشيدها أو إلغائها لأن الوزير منذ قدومه الى الوزارة وهو لا يعجبه المجانية ويريد أن يكون التعليم بمصروفات لأنه يرى أن السواد الأعظم من الشعب يعيش فى رغد العيش وبيتمرغ فى النعيم ومش عارف يودى فلوسه فين.. وبيصرفها على حفلات عمرو دياب وباقى الفنانين.. ومش فاضى غير للحفلات فمن الأولى ان يخصص الشعب المطحون جزءا من الاموال التى ينفقها على الحفلات والبغددة للتعليم الذى يعانى من نقص شديد فى الموارد.. وبدلا من انه يعلم ابناءه بالمجان لان التعليم لم يصبح كالماء والهواء كما قال أديبنا الكبير المرحوم طه حسين، وهذه المقولة فى زمن عمرو دياب وزمن التابلت والتكنولوجيا الحديثة بالمدارس التى لم تصل بعد لم يعد لها وجود وأكل عليها الدهر وشرب وحان الوقت لإلغائها او ترشيدها من اجل عيون مشروع الوزير لتطوير التعليم وهو المشروع الذى يحتاج الى موارد تفوق قدرات الدولة.. يا سيادة الوزير هو حضرتك عايز المواطن يكون شحات علشان تطبق عليه المجانية.. ياريت تبحث عن موارد لتمويل مشروعك من مصادر أخرى بدلا من التفتيش فى جيوب الغلابة وبلاش تهدم اخر ضمانة اجتماعية فى المجتمع والتى تحقق الترابط الاجتماعى والانتماء للوطن وهى مجانية التعليم التى اخرجت العديد من قمم وعلماء مصر ولم تكن ظالمة للمجتمع كما تراها انت من وجهة نظرك الفردية. أرجو ان تبحث عن الفئات التى تشترى تذاكر عمرو دياب وتحضر حفلاته وتحصل منها الموارد المطلوبة لتمويل مشروعك الذى ينطبق عليه المثل الخاص بمجتمع المجانية وهو»على قد لحافك مد رجليك «!واعتقد ان المشروع اوسع من الامكانيات المتاحة لأنك وضعته بمفردك ولم تستشر احدًا ولم تأخذ رأى أحد فى كيفية توفير الموارد المالية لتمويل المشروع.. عليك أن تبحث عن الفئات التى تنفق آلاف الجنيهات فى المدارس الدولية واصحاب هذه المدارس الذى يقيمون فى الخارج ويقضون أجازاتهم فى المنازل الأوبهة التى يملكونها فى دول أوروبية! ياسادة كفاكم إثارة المعارك الجانبية التى لن تحقق إصلاحًا من أى نوع فى التعليم وحاولوا إصلاح أحوال التعليم بعيدًا عن جيوب الفئات المطحونة والكادحة التى تدبر قوتها من لحم الحى.. ولأن التعليم فى هو المسلك الوحيد المشروع لما يسمى الحراك الاجتماعى الذى يتيح للمواطن أن يرتقى بوضعه الاجتماعى من طبقة إلى طبقة أفضل وليس لمن يملك القدرة على الدفع ..يا معالى الوزير رفقًا بالقوارير وللحديث بقية.

إرسل الخبر لصديق إرسل الخبر لصديق طباعة

بنك التعمير والاسكان

 
أضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
  يرجى كتابة الرقم الظاهر بالصورة فى مربع التأكيد
رمز التاكيد
تراجع      
500500
↑ للاعلى
الأخبار
 محليه
 عربيه
 عالميه
سياسة
 سياسة
 تقارير
اقتصاد
 مال واعمال
 مستثمرون
 البورصه
وزارات
 وزارات
البرلمان
 احزاب
 برلمانيون
 لجان البرلمان
استاد الجماهير
 الدوري المصري
 كل الالعاب
 الجبلايه
 الدوري الاوروبي
 روسيا 2018
ملفات
 متابعات
 تحقيقات
محافظات
 محافظات
 محليات
شئون خارجيه
 افريقيا
 الاتحاد الاوروبي
 العالم
شئون عربيه
 جامعة الدول العربيه
 تقارير
فن
 سينما
 فنون
ثقافة
 ثقافة
 ماسبيرو
حوادث
 حوادث وقضايا
 ملفات المحاكم
سياحة
 سياحة داخلية
 سياحة خارجية
تعليم
 مدارس وجامعات
 كواليس الوزارة
متابعات
 الان
 خير بلدنا
منوعات
 عالمية
 توك شو
 صحافه الجماهير
مجتمع
 منظمات
 هيئات
 مقالات
  برمجة و تصميم برمجة و تصميم فكرة تقنية لتقنية المعلومات فكرة تقنية جميع الحقوق محفوظة لجريده اخبار الجماهير   
جمعية الاورمان