الخشت: آليات جديدة للعمل بمستشفي الفرنساوي ورفع مستوى جودة الآداء

  • عقد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اجتماعا مشتركا مع اللجنة العليا للمستشفيات، وإدارة مستشفى قصر العيني الفرنساوي، لمناقشة عدد من الملفات الحيوية، ووضع آليات جديدة للعمل بمستشفى الفرنساوي خلال الفترة القادمة، بالإضافة إلى إجراءات تحويل المستشفى من وحدة ذات طابع خاص إلى وحدة علاج بأجر، ورفع مستوى جودة الأداء وكفاءة الرعايات والطوارىء والغسيل الكلوي.

    وذكر بيان صادر اليوم عن جامعة القاهرة أن الدكتور محمد عثمان الخشت وجه -خلال الاجتماع- بتطبيق قواعد الحوكمة للحد من البطء أو الاهمال أو الفساد، وتوفير نظام ضبط داخلي إداريا وماليا، وتحديد المسؤوليات، ومواجهة الخطأ بكل حسم وشفافية، وإحكام قواعد الصرف، وتوفير السيولة اللازمة لصرف مرتبات العاملين بالمستشفى، مؤكدا أن مرتبات الأطباء والتمريض والموظفين خط أحمر ولا يمكن تأخيرها عن موعد استحقاقها.

    وقال رئيس جامعة القاهرة، إن مجلس الجامعة في جلسته الأخيرة بتاريخ 31 أغسطس 2020 وافق على دعم مستشفى قصر العيني الفرنساوي بمبلغ 50 مليون جنيه، كما وافق على تحويل الفرنساوي من وحدة ذات طابع خاص إلى وحدة للعلاج بأجر، ونقل تبعيته للمستشفيات الجامعية.

    ووجه الدكتور محمد الخشت، بسرعة عودة العمل بمستشفى الفرنساوي وتقديم خدماته الطبية لأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة، وتحويل حالات العزل الصحي لمرضى فيروس كورونا إلى مستشفى الباطنة بعد تجديدها وتحويلها لمستشفى عزل صحي.

    حضر الاجتماع، الذي عقد بقاعة أحمد لطفي السيد، كل من عميدة كلية طب قصر العيني ورئيس مجلس ادارة المستشفيات ، ومدير المستشفيات الجامعية، ومدير مستشفى قصر العيني الفرنساوي ونوابه، وأمين عام الجامعة، ومدير صندوق الرعاية الطبية، ومدير عام الصناديق، ومدير عام الموازنة، ومندوب وزارة المالية، ومدير عام الإدارة الهندسية وكل الأطراف ذات العلاقة بمنظومة العمل من الفرنساوي والجامعة.

    حمّل تطبيق جريدة أخبار الجماهير الآن