وزيرة الهجرة تلتقي الضباط المرشحين للعمل بالتمثيل الدبلوماسي العسكري

  • التقت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، بضباط القوات المسلحة المرشحين في مجال العمل بالتمثيل الدبلوماسي العسكري بالخارج وزوجاتهم، الملتحقين بالدفعة 45 لإعداد الملحقين العسكريين، ضمن ما تقوم به وزارة الدفاع من جهود للتوعية وتخريج ضباط مؤهلين دبلوماسيا، وذلك في إطار الجهود المبذولة للحفاظ على مقتضيات الأمن القومي.

    وتضمن اللقاء محاضرة تناولت العديد من الموضوعات المتعلقة بدور وزارة الهجرة وقضايا الأمن القومي المصري على كافة الاتجاهات، وتطورات الأوضاع الإقليمية والدولية وانعكاساتها على الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، وكذلك الجهود المبذولة لدعم مقومات التنمية الحضارية على أرض مصر.

    وتطرقت وزيرة الهجرة - خلال الحوار - إلى الجهود المبذولة للتواصل مع مختلف الشرائح الممثلة للمصريين بالخارج، من عمالة في الخليج، إلى الجيل الثاني والثالث لأبناء المصريين بالخارج وحمايتهم من أي أفكار دخيلة، وإطلاق مبادرات تؤصل الهوية مثل: "اتكلم مصري"، ودور وزارة الهجرة في الاهتمام بربط المصريين في الخارج بالوطن، وإطلاعهم على جهود التنمية وتفاصيل التحديات، وخاصة الشباب باعتبارهم شركاء في صناعة مستقبل الوطن، والسعي لتلبية الطلبات المشروعة للمواطنين بالخارج، وربط الخبراء في مختلف المجالات التنموية في خطة الحكومة 2030 من خلال سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، إضافة لجهود الوزارة في مكافحة الهجرة غير الشرعية في إطار المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة".

    ووجهت وزيرة الهجرة الشكر للقوات المسلحة على دعمها لجهود الوزارة ونشر الوعي الفكري والثقافي للعسكريين وحرصها على تبادل الخبرات الدبلوماسية لتخريج من يمثل مصر بصورة مشرفة، مؤكدة أهمية دور المرأة المهاجرة في الخارج، وكذا زوجات الملحقين الذين يعدون خير ممثل للوطن وانعكاسا للعصر الذهبي الذي تحياه المرأة بتولي العديد من المناصب الرسمية بالدولة والثقة التي توليها القيادة السياسية للمرأة المصرية.

    حمّل تطبيق جريدة أخبار الجماهير الآن