بيطري البحر الأحمر يقرر إغلاق عيادة طبيب الفرخة "ليسكي"

  •  

    قررت مديرية الطب البيطري بالبحر الأحمر، تشكيل لجنة من المديرية، تمهيدا لإغلاق عيادة الطبيب البيطري "م. أ"، في مدينة سفاجا بالبحر الأحمر، التي تقدم صاحبها بطلب للترخيص، وذلك بعد ادعائه إجراء عملية جراحية دقيقة لدجاجة، وتركيب شرائح ومسامير لها، في عيادته الخاصة التي تقع في مدينة سفاجا بالبحر الأحمر، كما قررت نقابة الأطباء البيطريين، إحالة الطبيب البيطرى للجنة التحقيق.

     

    وقال الدكتور فتحي السلمي، مدير مديرية الطب البيطري بمحافظة البحر الأحمر، إن لجنة من المديرية، ستتوجه غدا إلى العيادة لإغلاقها، لعدم حصولها على ترخيص حتى اليوم.

    وأضاف لـ"الوطن" أن العقوبة التي ستواجه الطبيب أيضا عقب إحالة نقابة الأطباء البيطريين له للتحقيق، هي خيانة المهنة وإثارة البلبلة، وهو ما يعطل حصوله على ترخيص للعيادة مرة أخرى، إلا بعد موافقة النقابة من جديد.

    وكانت نقابة البيطريين، أكدت في بيان لها، أنه بالبحث في الواقعة، تبين أن الجراحة لم تتم في عيادة الطبيب المذكور، وبناء على ذلك، سيتم مساءلة الطبيب البيطري، طبقا للوائح والقوانين التى تحكم العمل النقابي، وفي حال ثبوت إدانته سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

    يأتي ذلك رداً على ما أثير خلال الساعات الماضية، على المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، حول إجراء طبيب بيطري مصري، لجراحة دقيقة للفرخة ليسكي بالبحر الأحمر، بعد سقوطها من أعلى سطح المنزل الذى يقيم به مالكها، وادعائه أن تكلفتها بلغت 7 آلاف جنيه، وهو ما ثبت كذبه.

    حمّل تطبيق جريدة أخبار الجماهير الآن