ترودو يرفض إصدار أمرًا إلزاميًا لمواطني كندا بالبقاء في منازلهم

  • رفض رئيس الوزراء الكندي جستن ترودو يوم الخميس إصدار أمر إلزامي للمواطنين بالبقاء في منازلهم في الوقت الحالي، لافتًا إلى أنه يعتمد على القيود التي وضعتها المقاطعات بدلًا من إصدار أمر إلزامي وطني بالبقاء في المنزل

    وفي مؤتمره الصحفي اليومي في أوتاوا، قال ترودو: "إن الكثير من الكنديين ما زالوا يخرجون دون داع، ومن المحتمل أن ينشروا الفيروس ويعرضوا عمال الرعاية الصحية لخطر لا داعي له".

    وفي الوقت نفسه، قال ترودو إنه يعتمد على القيود التي وضعتها المقاطعات.

    وأوضح ترودو: "نحن لم نصل بعد إلى هذه مرحلة فرض أمر إلزامي بعد".

    وأصاب الفيروس حتى الآن 11131 كنديًا وتسبب في وفاة 161 شخصًا في شتى أنحاء البلاد.

    وأبلغت أونتاريو يوم الخميس عن 16 حالة وفاة أخرى ليصل إجماليها إلى 53. وشهدت كيبيك زيادة في عدد الحالات بنحو 20 في المائة منذ يوم الأربعاء الماضي، مع ثلاث حالات وفاة أخرى. وتوفي الآن 36 شخصًا على الأقل في المقاطعة و 26 آخرين في مقاطعة بريتش كولومبيا.

    وأغلقت الحكومات في كل مكان الشركات غير الضرورية والمرافق العامة مثل الحدائق والشواطئ والملاعب. وحثت الجميع على البقاء في منازلهم باستثناء الرحلات الأساسية.

    حمّل تطبيق جريدة أخبار الجماهير الآن