"البترول": ارتفاع صافي أرباح "غازتك" إلى 64.2 مليون جنيه

  • ذكرت الشركة المصرية الدولية لتكنولوجيا الغاز (غازتك) أن جهود تطوير أنشطة الأعمال المختلفة أسفرت عن تحقيق زيادة بلغت حوالي 359% في صافي أرباحها من 14.1 مليون جنيه في عام 2018 إلى 64.2 مليون جنيه في عام 2019،وارتفاع إيرادات النشاط من 886.8 مليون جنيه في عام 2018 إلى مليار و381 مليون جنيه في عام 2019 بزيادة نسبتها 60%.

    وأكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية - في بيان اليوم السبت - أنه جاري حاليا تنفيذ برنامج طموح لتعظيم الاستفادة من الغاز الطبيعي واستخدامه كوقود للسيارات والعمل على تحويل أكبر عدد ممكن من المركبات خلال الفترة المقبلة،وذلك في إطار مشروع قومي يحظى باهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي ودعم متواصل من الحكومة للانطلاق بهذا النشاط للحفاظ على البيئة وإحلال الغاز محل الوقود السائل خاصة بعد علاج التشوهات السعرية للمنتجات البترولية ضمن برنامج إصلاح هيكل التسعير.

    وأشار إلى أن الخطة المتكاملة للمشروع تستهدف نشر محطات ومراكز تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي خلال السنوات الخمس القادمة في العديد من المحافظات والمدن والمجتمعات العمرانية الجديدة وشبكة الطرق القومية. من جانبه،استعرض المهندس عبدالفتاح فرحات رئيس الشركة أهم نتائج الأعمال والجهود التي تم بذلها خلال العام للمساهمة في التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود بديل في مختلف أنواع السيارات والمركبات.

    ولفت أنه تم تشغيل 3 محطات تموين جديدة شملت محطة في قنا والغردقة،وتشغيل أول نموذج لمحطة تموين وقود متكاملة (الغاز الطبيعي والوقود السائل والشحن الكهربائي) في مدينة بورسعيد والتي تحمل العلامة التجارية لشركة (إيني) وتقدم خدمات المتنوعة للعملاء ويتم تشغيلها بالطاقة الشمسية،ليصل عدد محطات الشركة 93 محطة تتوزع في مختلف المدن والمحافظات،وهو أعلى معدل انتشار جغرافي لمحطات الخدمة والتموين بين جميع الشركات العاملة في المجال.

    وأوضح أنه لرفع كفاءة تشغيل المحطات والمعدات،تم وضع خطط لإعادة توزيع ضواغط الغاز في محطات التموين بين مواقع الشركة المختلفة للاستفادة القصوى من المعدات وتغطية متطلبات العملاء في المناطق التي تشهد تزايد الطلب على استخدام الغاز الطبيعي،وهو ما أسهم في زيادة مبيعات الغاز المحققة خلال العام بهذه المحطات بمعدل 70 ألف متر مكعب يومي وهو ما يعادل إنشاء 7 محطات تموين جديدة وبدون إنفاق استثماري،مشيرا إلى زيادة مبيعات الشركة من الغاز بنسبة 50%.

    وقال إنه تم خلال العام تحويل 19 ألفا و818 سيارة للعمل بالغاز الطبيعي ليرتفع إجمالي عدد السيارات المحولة بمراكز الشركة منذ بدء النشاط إلى أكثر من 140 ألف سيارة وبحصة تبلغ46.6 % من إجمالي السوق وهي أعلى حصة سوقية بين شركات غاز السيارات في مصر.

    كما قامت فرق العمل المدربة بالشركة بتصنيع وتطوير بعض وحدات وأنظمة تحويل السيارات للغاز الطبيعي،وذلك في إطار السياسية المتدرجة التي تتبعها الشركة لتوطين صناعة مكونات أنشطة استخدام الغاز الطبيعي للسيارات ضمن جهودها لدعم التصنيع المحلي للمعدات والمكونات المستخدمة في عمليات التحويل والتموين.



    حمّل تطبيق جريدة أخبار الجماهير الآن